رشق المتظاهرون منزل الرئيس الهاييتي بالحجارة واشتبكوا مع الشرطة، مما أدى إلى مقتل متظاهر واحد على الأقل في اليوم الثالث على التوالي من الاحتجاجات ضد سوء الإدارة والفساد الاقتصادي.…