توتر جديد في المسجد الأقصى يندرج ضمن محاولات إسرائيلية لإبقاء التوتر قائمًا. نحو مئتي شخص من اليهود المتطرفين، اقتحموا باحة المسجد الأقصى اليوم، في ثلاث مجموعات منفصلة، بحراسة من الشرطة الإسرائيلية. وأظهرت اللقطات المستوطنين وهم يضحكون ويصورون الفلسطينيين بهواتفهم. فيما هتف الفلسطينيون بشعارات “الأقصى لنا”.