بعدما رفض مجلس العموم البريطاني الخروج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، صوت منذ بعض الوقت لصالح تأجيل الخروج من الاتحاد الأوربي لمدة ثلاثة أشهر، انطلاقا من المادة خمسين من معاهدة لشبونة، وستطلب رئيسة الوزراء تيريزا ماي، الخميس المقبل، من الاتحاد الأوروبي القبول بذلك. لتكون بريطانيا قد تخطت موعد الخروج، في التاسع والعشرين مارس الجاري.