مرّة جديدة اتهامات مباشرة لشركة فيسبوك العملاقة بشأن انتهاك خصوصيّة المستخدمين. هذه المرة يخضع موقع التواصل الاجتماعي لتحقيق جنائي في الولايات المتحدة بشأن إبرام صفقات مع عدد من عمالقة التكنولوجيا، تتيح لهم أن يصلوا إلى بيانات المستخدمين من دون إذنهم. البيانات تشمل لائحة الأصدقاء وتفاصيل الاتصال، فضلا عن الرسائل الخاصة.